أعراض سرطان القناة الصفراوية

أعراض سرطان القناة الصفراوية

هو نوع من السرطان يحدث في المسار الممتد من الكبد إلى الأمعاء الدقيقة. سرطان القناة الصفراويةفي مراحله المبكرة، قد تمر الأعراض أحيانًا دون أن يلاحظها أحد. ولكن مع تقدم المرض قد تظهر الأعراض التالية:

اليرقان هو العرض الأكثر شيوعا. يتجلى في اصفرار الجلد والعينين. في حالة الانسداد، يتراكم البيليروبين، وهو صبغة صفراء، في الجسم، مما يسبب تغير اللون الأصفر.

يمكن الشعور بألم مستمر أو متكرر في البطن في المنطقة. وهو شائع بشكل خاص في منطقة الكبد في الربع العلوي الأيمن.

يعد فقدان الشهية وفقدان الوزن من الأعراض الشائعة لدى الأشخاص.

قد يحدث الغثيان والقيء بسبب انسداد القناة الصفراوية.

تزيد الحمى من خطر العدوى وقد تتطور الحمى وفقًا لذلك.

قد تحدث تغيرات في عادات الأمعاء بسبب الإسهال أو الإمساك، أو تغيرات في الجهاز الهضمي.

قد يشعر المريض بالضعف والتعب وفقدان عام للطاقة مع تقدم السرطان.

هذه الأعراض سرطان القناة الصفراوية وقد يرتبط أيضًا بمشاكل صحية أخرى ليست خاصة بك. ومع ذلك، إذا كنت تعاني من أي من هذه الأعراض، فمن المهم الاتصال بأخصائي الرعاية الصحية. يمكن للطبيب فقط إجراء الفحوصات اللازمة لإجراء التشخيص الصحيح وبدء العلاج المناسب.

ما هي أعراض سرطان القناة الصفراوية؟

أعراض سرطان القناة الصفراوية

حصوات المرارة، وهي حصوات تتشكل في المثانة أو المسالك، قد تزيد من خطر الإصابة بالسرطان. يمكن أن تسد حصوات المرارة مساراتها، مما يسبب التهابًا مستمرًا ويؤدي إلى تلف الخلايا. قد تؤدي الالتهابات المزمنة أيضًا إلى زيادة خطر إصابتك. على وجه الخصوص، يمكن أن تسبب عدوى التهاب الكبد المزمن B أو C التهابًا وتؤهب لتطور السرطان.

قد يرتبط مرض يسمى التهاب الأقنية الصفراوية المصلب الأولي (PSC). PSC هي حالة تسبب الالتهاب والتضيق. في هذه الحالة، يمكن أن يساهم الالتهاب والضرر على المدى الطويل في تكوين السرطان. قد تشمل العوامل الأخرى التاريخ العائلي، وبعض المتلازمات الوراثية، والارتجاع المزمن.

والنقطة المهمة هي أنه ليس كل من يتعرض لعوامل الخطر هذه سيصاب بالسرطان. نفسالطريقه، سرطان القناة الصفراوية قد يحدث تطوره لدى بعض الأشخاص دون وجود عوامل خطر. لذلك، من المهم الانتباه إلى صحتك وأعراضك، وإجراء فحوصات صحية منتظمة والتحدث مع طبيبك.

الأشياء التي يجب الانتباه إليها

ابق على اتصال منتظم مع طبيبك، فهو يمكنه أن يقدم لك خيارات العلاج المناسبة ويتخذ الخطوات اللازمة لمراقبة حالتك الصحية. لا تفوت مواعيد المتابعة الخاصة بك. من المهم أن يكون لديك مواعيد متابعة منتظمة كجزء من علاجك. يتم خلال هذه المواعيد مراقبة حالتك الصحية وإجراء الفحوصات ومراجعة خطة العلاج عند الضرورة.

الحرص على تناول الطعام الصحي. يمكن أن يزيد من مقاومة جسمك ويساعدك على الشعور بالتحسن أثناء عملية العلاج. أعراض سرطان القناة الصفراويةيمكنك الحصول على الدعم من أخصائي التغذية لإنشاء خطة نظام غذائي متوازن أثناء عملية العلاج.